تناول المسكنات فى أول 6 أشهر من الحمل يضر خصوبة الجنين فى المستقبل

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون فرنسيون أن النساء اللاتى يتناولن عقار “البروفين” الذى يحتوى على المادة الفعالة “إيبوبروفين” فى الأشهر الستة الأولى من الحمل قد يسببن ضررا بخصوبة بناتهن فى المستقبل.

وجد العلماء أن مسكن الألم يمكن أن يقلل عدد خلايا البيض فى مبايض الفتيات إلى النصف.

وهذا يشير إلى أن الفتيات المعرضات للإيبوبروفين فى الرحم قد يكافحن من أجل الحصول على أسرة، لأن جسدهن يحتوى على عدد قليل من البويضات.

وأوضح الباحثون أن تأثير المسكنات فى فترة الحمل على البنات يختلف عن الأولاد، حيث إن البنات يولدن بعدد بويضات معين ولا يمكن إنتاج كمية أخرى، لكن بالنسبة للأولاد فإن الخصية تقوم بإنتاج للحيوانات المنوية.

وأظهرت الدراسة التى أجريت بقيادة المعهد الوطنى الفرنسى للصحة والبحوث الطبية، أن تناول المسكنات فى الحمل أدى إلى موت خلايا البيض وفشلها فى النمو.

ووجد مؤلف الدراسة الدكتور “سيفيرين مازود” أن تعاطى الإيبوبروفين من يومين إلى سبعة أيام خفض بشكل كبير مخزون الخلايا فى مبايض الجنين خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، كما أن المبيضين لم يتعافيا تماما من هذا الضرر.

 


© 2017 Powered By EGYIT

الصعود لأعلى