بذور الشيا مش مجرد موضة.. من التخسيس لتخفيض السكر فوائد متعددة لها بس بشروط

بذور الشيا أو القصعين أو المريمية الإسبانية تعتبر من البذور غير المألوفة وهى بذور صغيرة الحجم تشبه السمسم وحبة البركة وطعمها أشبه بالمكسرات، ويعتبر نبات الشيا أحد أنواع جنس نبات المريمية وموطنها إسبانيا، لذلك اسمها العلمىSalvia hispanica وفى أوروبا انتشر صيتها فى الآونة الأخيرة كأحد أهم الأغذية الصحية ولها فوائد طبية وغذائية عديدة، فضلا عن قيمتها الغذائية المثبتة فى الأبحاث العملية المختلفة، والتى سنتناولها فى التقرير التالى، وفقا للدكتور خالد مصيلحى إبراهيم أستاذ العقاقير والنباتات الطبية بكلية الصيدلة بجامعة القاهرة.

القيمة الغذائية لبذور الشيا
كل 25 جراما من هذه البذور – ما يعادل ملعقتين صغيرتين – تحتوى على 12 جراما من الألياف، التى تفوق كمية الألياف فى بعض الحبوب الكاملة مثل القمح، وبها حوالى 5 جرامات من البروتين النباتى، وهو ما يجعلها مصدرًا قويا للأحماض الأمينية.

وتحتوى أيضا على حوالى 8 جرامات دهون غير مشبعة غنية بالأوميجا 3 المفيدة جدا لصحة الجسم، بالإضافة لنسبة كبيرة من الزنك والبوتاسيوم والكالسيوم والماغنسيوم تصل لحوالى 30% تفوق كمياتهم فى الموز وبعض الفواكه والمكسرات، كما تحتوى على تركيزات عالية من بعض الفيتامينات مثل مثل فيتامين B1, 3, 6, 12.

فوائدها لراغبى إنقاص الوزن
أثبتت الأبحاث أنها تساعد على إنقاص الوزن ولكن بشرط تناولها مع ممارسة نظام غذائى، لأن نوع الألياف الموجود بها يمتص كميات كبيرة من المياه فى الجهاز الهضمى.

كيفية تناولها
بذور الشيا يزداد حجمها عشرة أضعاف داخل معدة الإنسان، ولذلك فهى تعطى إحساسا قويا بالشبع بشرط تناولها بطريقة معينة، تتمثل فى تناول 5 جرامات منها قبل الطعام بساعة واحدة.

كما أنها تنظم حركة الأمعاء وتعالج الإمساك المزمن ولكن لا بد من تناول على الأقل كوبين من المياه بعدها، لتساعدها على زيادة حجمها وامتلاء المعدة وإعطاء الإحساس بالشبع، وهى مناسبة بشرط اتباع نظام غذائى لإنقاص الوزن، لأن الاعتماد عليها فقط لن يعطى نتائج ملحوظة.

كما أثبتت الأبحاث أن وجود هذه الألياف يجعلها تنظم امتصاص الجلوكوز الموجود فى الغذاء، حتى لا يرفع مستوى السكر فى الدم بشكل مفاجئ، ولذلك فهى مثالية لمرضى السكر فأثبت بعض الدراسات الإكلينيكية أنها ساعدت مرضى السكر مع العلاج على تنظيم نسبة السكر فى الدم وأجريت هذه الدراسة على مدار 12 أسبوعا، وسجلت نتائج ملحوظة لخفض السكر فى الدم.

كما أثبتت بعض الدراسات المقارنة أن بذور الشيا ترفع نسب الدهون المفيدة فى الجسم وتخفض الدهون الضارة، وتقلل نسب الكولسيترول فى الدم، ولذلك فهى مفيدة للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين، لاحتوائها على دهون غير مشبعة مفيدة المعروفة باسم الأوميحا 3، وبنسبة تفوق الموجودة فى السمك والسالمون، ولذلك هى مناسبة كمصدر للأوميحا 3 لمن لا يحبون تناول الأسماك.

ونظرا لاحتوائها على نسبة عالية من الأوميجا 3 فهى مضادة للأكسدة وأقوى من المكملات الغذائية المتداولة والمجهولة، ولأنها مضادة للأكسدة فهى تجدد نشاط الخلايا وتقضى على الجزيئات الشاردة وملوثات الدم التى تسبب السرطان، كما أنها تؤخر أعراض الشيخوخة وتحسن الصحة العامه للجسم.

وتعد مثالية لمن يقطنون فى بيئة ملوثة وبها سموم كثيرة، فهى قادرة أن تقضى على هذه السموم وتصلح detox أو منقى للدم وخلايا الجسم. كما أنه يوجد بها نسب كبيرة من الكالسيوم يجعلها مثالية لمرضى هشاشة العظام، خاصة لمن لا يتناولون منتجات الألبان أو البيض، وتساعد مع العلاج على تعويض نقص الكالسيوم فى العظام وتقويتها.

فائدتها للقلب

وتحتوى بذور الشيا على نسب كبيرة من البوتاسيوم، مما يجعلها ضرورية لحماية القلب وتنظيم ضرباته، كما أن وجود الماغنسيوم وفيتامين B يجعلها مثالية لعلاج الاكتئاب وتقوية الأعصاب ورفع الحالة المزاجية.

ويمكن تناول الشيا بحيث لا تزيد الكمية يوميا عن ملعقتين صغيرتين على جرعتين، ويمكن إضافتها للزبادى أو أى مأكولات أو مع الشوفان، أو البليلة، والعصائر الطبيعية.

ويمكن إضافتها للمخبوزات واللحوم والأرز لأن طعمها مثل المكسرات وتشبه السمسم، وفى كل الأحوال لا بد من تناول كميات كبيرة من الماء بعدها للاستفادة منها، وحتى لا تسبب مشاكل بالقولون والجهاز الهضمى، ولا ينصح استخدامها لمن يعانون من التهابات شديدة بالمعدة أو القولون لوجود نسبة كبيرة من الألياف بها، كما لا يفضل تناولها فى نفس الوقت مع أى دواء لأنها قد تؤخر امتصاصه، ويكون هناك فاصل زمنى 4 ساعات على الأقل ويفضل استشارة الطبيب المعالج قبل تناولها، خاصة إذا كنت تعانى من أى من الأمراض المزمنة.


© 2017 Powered By EGYIT

الصعود لأعلى