اقتصاد التشيك و تطور العملة بها

دولة التشيك تعتبر من أهم الدول الديموقراطية الناشئة في وسط و شرق أوروبا ، كما أنها صاحبة أحد الأنظمة الاقتصادية الأكثر تقدما ، هذا إلى جانب أن هذه المنطقة من أوروبا تمتعت بتاريخ طويل .

اقتصاد التشيك
– يعتبر الاقتصاد التشيكي من أهم أنظمة الاقتصاد الصناعية المتقدمة ، و قد أصبح نظامهم الاقتصادي أكثر استقرارا و تطورا بعد الشيوعية التي انتشرت في وسط و شرق أوروبا .

– من أهم الصناعات التي يعتمد عليها الاقتصاد التشيكي الصناعات الثقيلة ، و كذلك صناعات الحديد و الصلب ، فضلا عن انتاج المواد الكيميائية ، و كذلك الالكترونيات و بعض معدات النقل و السيراميك و الزجاج و المنسوجات و بعض الأدوية .

– بدأت البنية التحتية للنظام الاقتصادي التشيكي منذ القرن التاسع عشر ، حيث تم إنشاء العديد من المصانع ، و قد عانت التشيك فترة أيام انتشار الشيوعية ، ثم عادت لتزدهر لاحقا .

– تعتمد التشيك على الطاقة النظيفة في أساس استهلاكها من الطاقة ، هذا فضلا عن استيراد الغاز الطبيعي من النرويج و ألمانيا ، كما أن التشيك تعتمد في الحصول على الطاقة على الوقود الأحفوري في المقام الأول و يليه الطاقة النووية ، ثم الطاقة الكهرومائية و غيرها .

عملة التشيك
تعرف عملة التشيك بالكورونا التشيكية ، تلك التي تم تطبيقها منذ عام 1993 ، و الكورونا هي عملة حوالي 11 دولة في أوروبا ، و يذكر أن التشيك سوف تعتمد على اليورو قريبا كعملة للتداول .

تاريخ العملة في التشيك
– في عام 1892 كانت العملة المعروفة في التشيك تعرف باسم الكورونا النمساوية المجرية ، تلك التي اخترعها الامبراطور فرانز جوزيف الأول امبراطور النمسا ، و قد تم الاعتماد على الكورونا في عدة أماكن وقتها ، تلك التي تخلت عنها ابان الحرب العالمية الثانية عدا تشيكوسلوفاكيا .

– في عام 1989 حدثت الثورة المخملية ، و التي كانت سببا في الإصلاح السياسي و الاقتصادي في التشيك ، و كانت سببا في إسناد الإدارة الاقتصادية إلى بعض المخضرمين في الدولة ، و كذلك وضع ضوابط للأسعار و خفض معدلات البطالة و استقرار سعر الصرف و خفض نسب الديون و التضخم .

– بعدها حاولت الحكومة التشيكية إقامة العديد من الاستثمارات ، و قد تزامن هذا مع انهيار الاتحاد السوفيتي ، مما مكنهم من إقامة اقتصاد قوي ، هذا و قد أصبحت بعدها جمهورية التشيك واحدة من أهم الأنظمة الاقتصادية في أوروبا .

– بعد هذا قامت دولة التشيك بالعديد من التحولات الاقتصادية الشديدة ، فعملت على إعادة هيكلة المؤسسات ، و اقامة العديد من الأسواق الرأسمالية التجارية ، و استقدمت العديد من المستثمرين الأجانب حتى شهدت الدولة ارتفاعا شديدا في كمية الصادرات إلى الاتحاد الأوروبي ، و بشكل خاص إلى ألمانيا ، فضلا عن تحسين القطاع العام .

العملات المعدنية من الكورونا
تم صك عدد كبير من الفئات من عملة الكورونا و منها 10 هاليرو و 20 هاليرو و 50 هاليرو و 1 كورونا و 2 كورونا و 5 كورونا و 10 كورونا و 20 كورونا و 50 كورونا ، و كل هذه العملات كانت متداولة حتى 31 أكتوبر من عام 2003 ، بعدها تم سحبها من الأسواق و كان ذلك بسبب تضاؤل القوة الشرائية وقتها .

الأوراق النقدية
كانت أول الإصدارات من الأوراق النقدية التشيكية في الثاني من فبراير من عام 1993 ، و كانت وقتها يتم صكها بفئة 100 و 500 و 1000 كورونا ، و لاحقا تم طباعة عدد من الأوراق المالية و منها فئة 20 و 50 و 100 و 200 و 500 و 1000 و 5000 كورونا .

مناقشة اعتماد اليورو
يذكر أن جمهورية التشيك اعتمدت على اليورو في عام 2010 ، و لكن تم تعليق هذه الخطة في عام 2005 ، و ذلك على الرغم من الوضع الاقتصادي الجيد لجمهورية التشيك ، و من المذكور أن الاعتماد على اليورو سوف يتم في غضون الأعوام القليلة القادمة .


© 2017 Powered By EGYIT

الصعود لأعلى