الطريقة الصحيحة للأم والمعلمة للتعامل مع «الطالب المشاغب»

الطالب المشاغب يوصف بأنه كثير العناد والفوضى، يحاول جذب انتباه التلاميذ إليه، وغالبا ما يتحدى سلطة مدرسه ويسبب التوتر فى الفصل، وخيبة الأمل والشعور بالفشل سواء لوالديه أو معلمته .

 

 

 

2015-09-06_17-16-13

 

 

لقد طرح سؤال على بعض من المعلمين عن صفات الطالب المشاغب فكانت على النحو التالى :

1. كثير الانفعال .

2. الاعتداء على المدرسين.

3. الإستهزاء – اللامبالاة.

4. إثارة الفوضى دائماً.

5. الإجابة بغضاضة.

6. التعامل بعنف مع زملائه.

7. الإنحراف في السلوك.

8. التغيب وعدم الإنتظام.

9. القيام بأعمال تخريبية داخل الفصل.

ولكن يبقى السؤال هو كيفية التعامل مع الطالب المشاغب لتغير سلوكه، وهل هناك علاج بالفعل لتلك المشكلة .

– تحقيق النظام داخل الفصل يعتبر من الأوليات التى يجب أن يهتم بها المعلم لئلا يتحول الفصل إلى سيرك وتنعدم فاعلية المعلم وتسيطر الفوضى على الفصل فيسخر الجميع .

– لعل وجود طالب مشاغب فى الفصل وأقصد به كثير الحركة والكلام مع زملائه ويعلق على كل ما يجرى بالفصل يعتبر من المسلمات ولاسيما أن أعداد الطلاب فى معظم الفصول قد تعدت الـ 30 طالبا، فهذا الطالب المشاغب قد يكون مضطهدا فى المنزل سواء من والديه أو ربما من إخوته الكبار، يعانى من ضغوط فى المنزل لا يستطيع من هو فى سنه تحملها، وقد يكون مقيد الحركة لا يمارس أى نشاط ولديه طاقات وقدرات لم يتستثمر، فيحضر إلى المدرسة ويحاول التعويض وتفريغ كل ذلك فى المدرسة مع معلميه وزملائه دون قصد منه فى إشاعة الفوضى بالفصل .

لعلاج هذا الطفل يجب أن يحاول المعلم أو المعلمة استنفاذ معظم طاقة الطالب المشاغب بطريقة لبقة محببة إلى نفسه .

– توجيه الإسئلة المباغته للطالب تجعله يصب كل تركيزه فيما يقول المعلم وبالتالى تقل فرص المشاغبة .

– تعزيز ثقة الطفل بنفسه وعدم لومه أو السخريه منه أمام الأخرين لأن ذلك يؤدى لنتيجة عكسية .

– الاعتدال فى معاملته فلا قسوة ولا تدليل وإنما الإقناع بالحسنى .

– اجتناب العنف أثناء العمل لتعديل سلوك الطفل .

– على الأم والمعلمة تفهم الدوافع الكامنة وراء سلوك الطفل المزعج فإنها تكون بذلك قد خطت الخطوة الأولى فى سبيل تعديل سلوكه .. وبالتالى فإنها ستتمكن فى رده إلى الإنضباط والسلوك القويم .

– الطالب المشاغب يحمل قلبا هاشا مدججا بالاحترام والتبجيل لكل من حوله ولكنه يحتاج فقط إلى بعض الوقت والصبر لانتزاع تلك الروائع من داخله ، فعليكم بالصبر فهو الطريق إلى تعديل سلوكه للأفضل، وكذلك التحدث مع الطالب على انفراد لمعرفة الأسباب الحقيقية واخذ رأى الاخصائى الإجتماعى بالمدرسة لتوجيه الطالب بشكل صحيح .

– الطالب المشاغب جاهل بطبيعته لصغر سنه فعلى المعلم أن يوجهه قبل أن يعاقبه، عليه أن يشعره بأنه صديق له .

– لطريقة التدريس دور رئيسي في عدم إعطاء الطلاب فرصة للعبث والمشاغبة، فعلى المعلم أن يختار الطريقة المناسبة والمشوقة التي تجذب انتباه الطلاب وتجعلهم متيقظين لما يقوله وأنه سوف يوجه سؤالا أو استفسارا في أي لحظة لأي طالب منهم‬ .


© 2017 Powered By EGYIT

الصعود لأعلى