دراسة تحث الأم رعاية طفلها المبتسر كانثي حيوان “الكانجارو” ‎

دراسة تحث الأم رعاية طفلها المبتسر كانثي حيوان “الكانجارو”

دراسة تحث الأم رعاية طفلها المبتسر كانثي حيوان “الكانجارو” ‎

أوصى علماء وباحثون بريطانيون بمستشفى مايدستون بضرورة إرضاع الام لطفلها المبتسر حديث الولادة أسوة بحيوان “الكاناجرو” لتزيد من فرص نجاته واكتسابه الوزن، بالإضافة إلى سرعة تماثله للشفاء مع تقليل فرص هبوط معدلات نبضات القلب أو توقف التنفس وانخفاض درجة حرارته.

وأشار الباحثون إلى أن الأمهات اللائى ولدن أطفالهن بالطريقة الطبيعية يتمتعن بذلك الرابط الوثيق الذى يحفز هرمون “الأوكسيتوسين” أو مايعرف ب “هرمون الدلال” الذي تشير إرتفاع نسبته فى دم الام إلى مدى توطد العلاقة ودفء المشاعر بينها وبين الطفل، فضلاً عن مساعدة الرضيع على التعافي بشكل ملحوظ بعد الولادة.
وتعتبر طريقة “رعاية الكانجارو” من الأساليب التى يتبناها اختصاصيون لزيادة فرص النجاة عند المواليد المبتسرين, وتعتمد على ملاصقة جسم الطفل مباشرة بجلد الأم, إذ يتم حمل الطفل بشكل عامودي على صدرالأم, ويكون جسد الطفل عارياً، مع تغطية ظهره بقطعة من القماش أو جزء من ملابس الأم, ليصبح الوضع مشابها لجيب حيوان “الكانجارو”الذي تحمل فيه إناثه أطفالها، طبقاً لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”.
ولفت العلماء الى ان فكرة الزي المبتكر يعتمد على وضع الطفل في جيب داخلى يسمح بملامسته جسم أمه مباشرة, وتوفير فتحات لإعطاء العلاج للأمهات عن طريق الوريد من الجهتين, خاصة بين الأمهات اللائي ولدن بالعمليات القيصرية وانخفضت لديهن مستويات هرمون الدلال.

© 2014 Powered By EGYIT EGYIT

الصعود لأعلى